ميليشيا الحوثي تعترف بمصرع 9 من قياداتها

المدنية أونلاين/متابعات:

اعترفت ميليشيات الحوثي الإرهابية، المدعومة من إيران، يوم الأحد، بمصرع 9 من قياداتها بينهم ضابطان ينتحلان رتبة عقيد وذلك بمعارك مع قوات الشرعية.

وذكرت وسائل إعلام تابعة لمليشيات الحوثي، أن المليشيات أجرت عديد عمليات التشييع لقتلاها في عدة محافظات يمنية منهم 9 قتلى شيعتهم في أمانة العاصمة وحدها وتمنحهم رتبا عسكرية مختلفة وذلك خلال يوم واحد.

ونشرت مليشيات الحوثي الانقلابية في وسائل إعلامها قائمة بأسماء القتلى الذين زعمت أنهم قتلوا في معركة الدفاع عن مشروعها منهم 2 قياديات برتبة عقيد، و2 برتبي رائد ونقيب، و5 برتب ملازم".

ومن بين الانقلابيين القتلى المدعوان وليد مشعفل وشايف عمر الوعري اللذان ينتحلان رتبة عقيد، إلى جانب "عبدالرحمن مرشد العديني و زين العابدين علي القرعي، ينتحلان رتبتي رائد ونقيب.

ورغم التكتم الشديد لمليشيات الحوثي على خسائرها البشرية إلا أن عمليات التشييع التي تنظمها يوميا في المحافظات على غرار حزب الله تفضح الثمن العسكري الكبير الذي تدفعه إثر تصعيدها الميداني بالجبهات.

وفجرت مليشيات الحوثي على مدى الأيام الماضية معارك طاحنة كان أشدها في محوري "يافع" و"كرش" في محافظة لحج، كما امتد التصعيد الحوثي إلى جبهات تعز والساحل الغربي وتكبدت خلالها المليشيات عشرات القتلى والجرحى بينهم قيادات ميدانية بارزة.