انتهاكات حوثية مستمرة في الحديدة

المدنية أونلاين/الحديدة:

تواصل الميليشيات الحوثية تصعيدها العسكري في محافظة الحديدة، حيث ثاني أكبر ميناء في اليمن بعد ميناء عدن، غربا، من خلال القصف المستمر على مواقع القوات المشتركة من الجيش الوطني والأحياء والقرى السكنية في مدينة الحديدة والأحياء الجنوبية للمحافظة، ومحاولات مستميتة للتقدم نحو مواقع القوات المشتركة.

وأحبطت القوات المشتركة محاولات تسلل مجاميع حوثية إلى مواقعها في مديريتي التحيتا وبيت الفقيه، جنوب الحديدة، ما أسفر عن اندلاع مواجهات مصحوبة بقصف متبادل وسقوط قتلى وجرحى بصفوف الانقلابيين.

وكعادتها عقب إفشال محاولات تسلل وتكبيد الانقلابيين الخسائر البشرية والمادية، ردت ميليشيات الحوثي بشن قصف بالقذائف المدفعية على مواقع القوات المشتركة في مدينة الحديدة وكذا الأحياء السكنية في التحيتا وبيت الفقيه وكذا الأحياء السكنية في أطراف مدينة حيس، ما تسبب في حالة من الذعر والخوف في أوساط المدنيين، دون تسجيل خسائر في صفوف المواطنين.

وردت القوات المشتركة على مصادر نيران ميليشيات الحوثي التي استهدفت مواقعها في شارع الخميس بمدينة الحديدة وتمكنت من تدمير طاقم عسكري تابع للميليشيات.