دعم الشرعية ينشر فيديو تدمير مسيّرة و14 آلية عسكرية

المدنية أونلاين/

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، اليوم الأحد، تدمير 4 طائرات مسيرة أطلقتها ميليشيا الحوثي لاستهداف المنطقة الجنوبية، إلى جانب تنفيذ 19 استهدافاً لمواقع الميليشيات في مأرب والجوف خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأوضح التحالف، أن الاستهدافات دمرت 14 آلية وخسائر بشرية تجاوزت 115 عنصراً من الحوثيين، مشيراً إلى أن إطلاق المسيرات تزامن مع إطلاق 4 صواريخ باليستية باتجاه مأرب.

ورصدت قوات التحالف استخدام الحوثيين لمنشآت ذات طابع مدني لعملية التحضير والإطلاق، وأظهرت صور قيام الميليشيات بإطلاق صاروخ بجانب بنايات للمدنيين. ونشر التحالف، صوراً تظهر الاستهدافات لمواقع ميليشيات الحوثي في جبهة جنوب مأرب.

ونشر تحالف دعم الشرعية في اليمن، لقطات فيديو لاعتراض وتدمير إحدى الطائرات المسيره بالأجواء اليمنية، بعد أن حاولت الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران استهداف المدنيين والأعيان المدنية بالمنطقة الجنوبية للمملكة، صباح اليوم، بأربع طائرات مسيرة، أعلن التحالف اعتراضها وتدميرها.

في موازاة ذلك، شن الجيش الوطني قصفاً مدفعياً غرب مأرب، ما أسفر عن مقتل عدد من عناصر ميليشيات الحوثي.

وكانت ميليشيات الحوثي جددت، اليوم الأحد، هجماتها على محافظة مأرب اليمنية، مطلقة عدة صواريخ. وأطلقت الميليشيات، 3 صواريخ في ساعة وفقاً لقناة "العربية"، مستهدفة المدينة، سقط أحدها في المطار.

أتى هذا الهجوم الحوثي بعد أن حققت قوات الجيش والمقاومة خلال الأيام الماضية تقدماً كبيراً في المحافظة الاستراتيجية، مكبدة الميليشيات خسائر كبيرة.

وكان التحالف أعلن خلال الأيام الماضية تنفيذ عشرات الضربات والغارات الجوية التي استهدفت مواقع وآليات للميليشيات، حماية للمدنيين في المحافظة.

من جهته، أعرب المبعوث الأممي إلى اليمن، هانس غروندبرغ، عن قلقه أكثر من مرة بشأن التصعيد العسكري الحوثي في مأرب والساحل الغربي، محذراً من مخاطر المزيد من التصعيد.

يُذكر أنه منذ فبراير (شباط) الماضي، تواصل الميليشيات هجماتها على المحافظة الغنية بالنفط، على الرغم من جميع الدعوات الدولية والتحذيرات من الخطر المحدق على ملايين النازحين القابعين بخيم في المنطقة.

وتؤوي مأرب ملايين النازحين ممن فروا من مناطق الصراع في البلاد، من أجل حماية أسرهم وصغارهم، واستقروا في مخيمات أنشئت في المحافظة.