صرافو عدن يضربون عن العمل بسبب انهيار الريال

المدنية أونلاين/عدن:

أعلنت جمعية الصرافين في العاصمة المؤقتة عدن، عن إضراب شامل ابتداءً من اليوم السبت، وذلك على خلفية الانهيار غير المسبوق للعملة المحلية بعد أن تجاوز الدولار الأميركي حاجز الـ1700 ريال يمني للمرة الأولى في تاريخه.

ووجهت الجمعية، مساء الجمعة، بياناً لمنشآت وشركات الصرافة وشبكات التحويل المحلية، جاء فيه إنه تقرر تعليق كافة أعمال الصرافة ابتداءً من يوم السبت وحتى الإثنين. ويشمل ذلك كافة شركات ومؤسسات القطاع المصرفي وفروعها ونوافذ خدماتها.

وجددت الجمعية التأكيد على مناشدة رئيس الجمهورية باتخاذ القرارات العاجلة لوقف التدهور الحاد لسعر العملة المحلية.

وأعلنت الجمعية تأييدها للدعوة التي وجهتها الغرفة التجارية والصناعية في عدن الخميس إلى كافة الجهات المعنية للتداعي والاجتماع والنظر في سبيل تجاوز الأزمة.

ودعت رئيس الجمهورية إلى الوقوف تجاه ما يمليه الواجب لتدارك الوضع، بما يضمن عودة الوضع الطبيعي للاقتصاد واستقرار العملة المحلية.

وسجّل الريال اليمني انهياراً قياسياً جديداً أمام العملات الأجنبية، وذلك بعد أن لامس الدولار الأميركي حاجز الـ1700 ريال للمرة الأولى في تاريخه.

وينذر انهيار الريال اليمني بتداعيات قاسية ومدمرة على كافة المستويات الاقتصادية والمعيشية والإنسانية، الأمر الذي يؤدي لدخول البلاد بمرحلة مجاعة حقيقية بعد ارتفاع أسعار المواد الغذائية بشكل كبير مؤخراً.

وكانت الغرفة التجارية والصناعية في العاصمة المؤقتة عدن دعت الخميس رئيس الجمهورية إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لوقف انهيار العملة المحلية، محذرةً من حدوث مجاعة.

كما دعت الغرفة التجارية كافة التجار والمستوردين والمصنعين الوطنيين للسلع الغذائية إلى اجتماع عاجل لتدارس الحلول الممكنة لضمان استمرار تدفق السلع الغذائية للمواطنين وسط الانهيارات المتسارعة للعملة.