بن دغر: الشرعية الأساس والحوثيون وإيران سبب مأساة اليمن

المدنية أونلاين/

في خطوة جديدة، أكد رئيس مجلس الشورى الدكتور أحمد بن عبيد بن دغر أنه لا توجد قضية أهم من اليمن، فهو الأصل، وقد قلنا وأعدنا القول إن الشرعية هي شرعية اليمن، إذا سقط اليمن في مخطط التقسيم فإن الشرعية ستزول بزوال الأصل، ولا توجد خيارات أمام الشرعية سوى الدفاع عن اليمن.

وقال على حسابه الرسمي بالفيسبوك؛ "قلنا مرارًا لمن هاجموا الشرعية أو استهدفوها أو أرادوا النيل من رئاستها، أنتم تلحقون الضرر باليمن، وتلحقونه بأنفسكم، فشرعية وجودكم يتوقف على بقاء شرعية اليمن، ولكن محررة من كل الضغوط، ولا يمكن لأحد أن يسلب الشرعية شرعيتها إلا من منحها وهو الشعب".

وأضاف: "ما يحدث في اليمن قهرًا وضيمًا وتهديدًا حقيقيًا لثلاثين مليونًا، الحوثيون وإيران سببه الأول، أما الذين يلوموننا على دعوتنا لوقف فوري لإطلاق النار والبحث عن السلام، نقول لهم؛ منذ متى كنا نرفض السلام، كنا نطلبه دائمًا عادلًا وشاملًا وفقًا لمرجعياته".

ولفت رئيس مجلس الشورى: "ألم نحاور الحوثيين مرات طلبًا للسلام، وقد كنا في وضع عسكري أفضل، ألم يفاوضهم حلفاؤنا طلبًا للسلام، رفض الحوثيين وتجبروا، ولنا مصلحة كبرى ودائمة ومقدسة في بقاء اليمن موحدًا، وأن يستمر نظامه الجمهوري قائمًا، ولا نرى أمامنا ما يحمي الجمهورية والوحدة والشعب، لهذا حمَّلنا الحوثيين المسؤولية الأولى عن الكارثة".