الأيادي البيضاء تتجاوب مع مانشرته "المدنية" عن إحدى الأسر الفقيرة بأبين

المدنية أونلاين/نظير كندح/خاص:

في لفتة إنسانية راقية، تجاوب أصحاب الأيادي البيضاء مع مانشرته "المدنية أونلاين" عن حالة المواطن الفقير (حيدرة ناصر علي أحمد) الساكن في عشة بمنطقة حبيل برق بباتيس أبين.

وكان أحد تجار زنجبار المبادر الأول إلى صرف سلة غذائية متكاملة للأسرة مع أجرة توصيلها إليه، ثم تلته مؤسسة سواعد الخير الإنسانية بتكفلها بمساعدة مالية شهرية ثابتة لمدة عام كامل اعتباراً من شهر أغسطس2021م، -وفق تصريح أدلى به لـ"المدنية أونلاين" مدير البرامج والمشاريع في المؤسسة-.

وأكد الأستاذ محمد العوسجي، مدير البرامج والمشاريع في مؤسسة سواعد الخير الإنسانية، إلتزام المؤسسة والإيفاء بما وعدت به.

"المدنية أونلاين" ومراسلها يقدمان جزيل الشكر والامتنان لمن بادر بتقديم العون الغذائي والمالي لهذه الأسرة الفقيرة التي تظل بحاجة ماسة إلى بناء غرفة واحدة ولو بسقف من الصفيح يقي أفرادها حرارة الشمس والأمطار، وتلك صدقة جارية.